الرئيسية / مقالات (صفحه 10)

مقالات

عندما تتحول “بطاقة الهوية” إلى كابوس يهدد المواطن السوري

سحر حويجة  الهوية السورية الجامعة بما تعنيه من انتماء ومواطنة تتعرض للتدمير والتهشيم بسبب من الانقسامات العميقة نتيجة الحرب الداخلية الدائرة، التي تهدد الوطن السوري بالتقسيم جغرافياً على أساس من الانتماء الطائفي أو الإثني، وذلك تبعاً للمصالح الخاصة والفئوية الضيقة لأمراء الحرب. هذا الخطر الداهم على مصير المواطنة والوطن السوري، يقابله خطر آخر يهدد المواطن السوري حامل هوية البيانات الشخصية، …

أكمل القراءة »

أطفالنا والحرب

جهاد درويش الطفل هو الحلقة الأضعف في الحروب، فقد يُعاني لدى تعرُّضه لأيّ شكل من أشكال الصّدمة إلى الأذى الجسدي أو الضغط النفسي. وإذا ما أخذنا بعين الاعتبار أنّ الطّفل لا يملك القدرات الذّهنيّة الكافيّة، التي تسمح له أن يستوعب الخبرات الصّادمة وأن يعطيها معنىً مفهوماً. يُضاف إلى ذلك عدم قدرته على التّعبير الكلامي عن معاناته ربما نستطيع أن نفهم …

أكمل القراءة »

شهادة شخصية … “ولدت لأعرفكِ، لأسميكِ … يا حرية”

ضحى عاشور*  في بداية الثمانينات من القرن الماضي، سُحقت حركة الاخوان المسلمين التي تصدرت موجة الاحتجاجات ضد النظام السوري، وبدأت سلطة الأسد الأب تستشرس ضد كل معارضيها دون استثناء، آلاف الرجال والنساء اعتقلوا، اختفى عدد غير معروف من المتهمين بالانتماء إلى تنظيم الاخوان المسلمين. وواجهت كل الأحزاب قمع نظام الأسد الأب بعد أن خرج منتصراً على معارضيه ومناهضيه بمساندة وصمت …

أكمل القراءة »

النساء أحوج الفئات الاجتماعية للتأهيل النفسي بعد وقف الحروب

 جمانة علي يزداد الاهتمام بين أوساط العاملين في مجال التنمية في مناطق خرجت من صراعات دموية بأشياء تتجاوز الحرمان المادي أو تأمين مواد البناء والأغذية. وفي حين سعت المنظمات الإنسانية للتخفيف من معاناة المصابين بالأمراض النفسية بعد انتهاء الحروب الأهلية مباشرة، كان هناك عدم تواصل بين الجهود الإنسانية والتنموية، وقد اتسمت جميع تلك الجهود بقصر أمدها، وبتنفيذها على يد منظمات …

أكمل القراءة »

الصراع على التعليم وجيل سوريا الضائع

خولة دنيا  لاحقتنا مؤخراً صور موتٍ جديدة.. تشبه صوراً في الذاكرة، ولكنها توجع الحاضر والمستقبل فينا… صورة معلمات المدرسة بأجسادهم المقطوعة الرأس… وأشلاء الأطفال حولهم… صورة المجزرة الجديدة في حلب، التي اتقنتها براميل الموت، ولم تخطئ تلك المدرسة البسيطة التي أقيمت لمساعدة الأطفال الباقين في مناطق الحصار. مجزرة جديدة تفتح وجعاً أكبر هو وجع التعليم السوري… وجيل سوريا الضائع كما …

أكمل القراءة »

المرأة وثورات “الربيع العربي”

لينا الوفائي جاءت ثورات “الربيع العربي”في العديد من البلدان كرد فعل على التهميش السياسي والاقتصادي والحقوقي للشعوب العربية، فانتفض المهمشون للدفاع عن حقوقهم. المرأة،إحدى أبرزالفئاتالمهمشة في البلدان العربية، عانت من اضطهاد مزدوج، الأول: كونها جزء من شعب مضطهد بكليته، محروم من حقوقه السياسية والاجتماعية، مغيب ومفقر، والثاني:ينبع من معاناتها حالات العنف المنزلي، وتغييب أبسط حقوقها الإنسانية،كالإرث وحق العمل واختيار الزوج، …

أكمل القراءة »

الاغتصاب كسلاح لإخماد الثورة ينقلب إلى شرارتها

سحر حويجة “فرناز خسروني” فتاة من أكراد إيران، أقدمت على الانتحار دفاعاً عن نفسها، في مواجهة اعتداء وحشي، تعرضت له من قبل أحد رجال الأمن في إيران. حادثة أثارت الرأي العام العالمي والعربي، وكان لها وقع الصاعقة على الشعب الكردي في إيران، حيث انتفضت مدن ومناطق كردية ضد سلطة الملالي في إيران، مطالبة بمحاكمة الجاني، وردت السلطات الإيرانية بعنف سقط …

أكمل القراءة »

المرأة العربية: التحول إلى الدور الفاعل تغيير جوهري

محمد الأعسر  ليس للعملية التحررية والحضارية التي ينبغي علينا العمل في صلبها غير أن نعطي للمرأة دوراً أكبر مما نعطيه لها الآن، حيث أن المرأة لا تعني مجرد نصف المجتمع بل هي أساس الإنسانية، وإن تم ربطها بالتحول الديمقراطي والتحرر فسوف يعني ذلك التغيير الجذري لكل بنيات المجتمع العربي بكافة أولوياته وتفاعلاته. إن الواقع العربي يحمل في طياته الكثير من …

أكمل القراءة »

في “اليوم العالمي لحرية الصحافة”… تمرينات سورية على حرية التعبير ومسؤوليته

ضحى عاشور يا للروعة، وكأننا نحلم! إذ وبفضل التكنولوجيا الرقمية، أضحى بإمكان كل فرد أن يصبح كاتباً وصحافياً، بل وأن يتحول إلى ناشر وصاحب مطبوعة يتحكم بمساحتها ومواعيد صدورها ورسالتها ونوعية موادها.. الخ.. فهل ازدهرت حرية التعبير جراء التنوع الهائل لآراء البشر والامكانات الوفيرة للتعبير عنها والتفاعل معها؟!  الإجابة الأكثر شمولية على مستوى العالم أتت متضمنة في الورقة المفاهيمية التي …

أكمل القراءة »

مشاركة النساء في القرار والقيادة بين الواقع والطموح

سحر حويجة  إن رفع الظلم والتمييز التاريخي الذي قيد المرأة العربية والسورية بقيود بعضها عميقاً وخفياً بقوة العادات والتقاليد، وبعضها الآخر صريحاً، بحكم القانون، حيث منعت المرأة عن دورها الريادي في الأسرة والمجتمع في ظروف خنق الأصوات التي تطالب بالحقوق، حيث بقيت قضية المرأة ممسوكة بقوة من السلطات الأبوية التي تمثلها سلطة النظام وسلطة الرجل في العائلة، حيث نصف المجتمع، …

أكمل القراءة »